Najilah Karimah @. 27 Mei 2014. pukul 21:28

Assalamualaikum. Maaf Najilah lama tidak bertanya di MTTM ini.

Sekarang mau bertanya : Bagaimana hukumnya seorang yang telah memberikan zakat pada orang fakir miskin, ternyata setelah beberapa hari kemudian orang tersebut diketahui orang kaya apakah sah zakat tersebut. Trims atas jawabannya.

==================

 

Jawaban:

Wa'alaikumussalam Warahmatullah.

Sudah kita ketahui bersama bahwasanya zakat merupakan salah satu rukun islam yang ketiga, karenanya islam telah mengatur dalam penyaluran harta zakat itu pada yang telah ditentukan Allah Swt sebagaimana yang diteragkang dalam Al_Qur’an. Terkait dengan pertanyaan yang saudari Najilah utarakan diatas yang berkenaan dengan hukum memberikan zakat pada orang miskin, ternyata setelah beberapa hari orang yang menerima zakat tersebut orang kaya, dalam menghukumi ini para ulama ada dua pendapat sebagai berikut: Pendapat pertama mengghukumi tidak sah karena tidak menyalurkan pada orang yang berhak menerimanya. Sedangkan pendapat yang kedua mengatakan sah hukumnya dan pendapat inilah yang terpilih. Dan untuk kehati hatian pendapat pertamalah yang di mayoritaskan dan diambil oleh Imam Nawawi. Yaitu mengeluarkan zakat kembali dan menyalurkan pada yang benar benar jelas orang fakir miskin.

Dasar Pengambilan ( 1) Oleh Al_Ustad Mazz Rofii@.

قال الماوردي : وهذا صحيح إذا أخطأ في دفع الزكاة والكفارة حكم اعتبر حال المدفوع إليه ، فإن كان عبدا ظنه حرا أو كافرا ظنه مسلما أو من ذوي القربى ظنه من غير ذوي القربى لم يجزه ما دفع ، وعليه الإعادة لأمرين : أحدهما : أن حقوق الأموال إذا لم تقع موقع الإجزاء مع العمد لم تقع موقع الإجزاء الخطأ ، كرد الودائع إلى غير أهلها . والثاني : أن لأسباب المنع من الرق والكفر والنسب علامات يستدل بها وأمارات لا تخفى معها ، فكان الخطأ من تقصير في الاجتهاد ، وإن بان أنه دفعها إلى غني يظنه فقيرا ففي وجوب الإعادة قولان : أحدهما : يعيد ولا يجزئه للتعليل الأول بأن الخطأ في حقوق الأموال كالعمد والقود . والثاني : يجزئه ولا يعيد لعدم التعليل الثاني في فقد الأمارة الدالة على غناه ؛ لأن المال يمكن إخفاؤه والرق والكفر لا يمكن إخفاؤهما ، فكان بخطئه في الغني معذورا وفي العبد والكافر مقصرا. الحاوى الكبير ـ الماوردى الجز 15. صفحة 686.

Dasar Pengambilan ( 2 ) Oleh Al_Ustad Mazz Rofii@.

وان دفع الزكاة الي رجل ظنه مسلما فكان كافرا أو الي رجل ظنه حرا فكان عبدا فالمذهب أن حكمه حكم مالو دفع الي رجل ظنه فقيرا فكان غنيا ومن أصحابنا من قال يجب الضمان ههنا قولا واحدا لان حال الكافر والعبد لا يخفى فكان مفرطا في الدفع اليهما وحال الغنى قد يخفي فلم يكن مفرطا.-------------------------

الشرح: إلى أن قال فلو فرق رب المال فبان المدفوع إليه غنيا لم يجز عن الفرض فإن لم يكن بين أنها زكاة لم يرجع وإن بين رجع في عينها فإن تلفت ففي بدلها فإذا قبضه صرفه إلى فقير آخر فإن تعذر الاسترجاع فهل يجب الضمان والإخراج ثانيا على المالك فيه قولان مشهوران ذكرهما المصنف بدليلهما (أصحهما) وهو الجديد يجب (والقديم) لا يجب والقولان جاريان سواء بين وتعذر الاسترجاع ام لم يبين ومنعنا الاسترجاع ولو دفعها رب المال إلى من ظنه مستحقا فبان عبدا أو كافرا أو هاشميا أو مطلبيا وجب الاسترجاع فإن استرجع أخرجه إلى فقير آخر فإن تعذر الاسترجاع فطريقان مشهوران ذكر المصنف دليلهما المذهب) أنها لا تجزئه ويلزمه الإخراج ثانيا ولو دفع إليه سهم الغازي والمؤلف فبان امرأة فهو كمن بان عبدا ذكره القاضي أبو الفتوح وحكاه صاحب البيان عنه قال البغوي وغيره وحكم الكفارة وزكاة الفطر فيما لو بان المدفوع إليه غير مستحق حكم الزكاة في جميع ما ذكرناه وإذا كان المدفوع إليه عبدا تعلق الغرم بذمته لا برقبته ذكره البغوي والرافعي وغيرهما لانه وجب وجب عليه برضى مستحقه والقاعدة أن ما لزمه برضى مستحقه تعلق بذمته لا برقبته والله تعالى أعلم. المجموع شرح المهذب . الجز 6. صفحة 231- 230.

Dasar Pengambilan (3). Oleh Guslik An_Namiri@.

إنما الصدقات للفقراء والمساكين والعاملين عليها والمؤلفة قلوبهم وفي الرقاب والغارمين وفي سبيل الله وابن السبيل فريضة من الله والله عليم حكيم. سورة التوبة آية 60.

Dasar Pengambilan (4). Oleh Guslik An_Namiri@.

واختلفت الرواية عن مالك فيمن أعطى فقيرا مسلما فانكشف في ثاني حال أنه أعطى عبدا أو كافرا أو غنيا ، فقال مرة : تجزيه ومرة لا تجزيه . وجه الجواز - وهو الأصح - ما رواه مسلم عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : قال رجل لأتصدقن الليلة بصدقة فخرج بصدقته فوضعها في يد زانية فأصبحوا يتحدثون تصدق الليلة على زانية قال : اللهم لك الحمد على زانية ، لأتصدقن بصدقة فخرج بصدقته فوضعها في يد غني فأصبحوا يتحدثون تصدق على غني قال : اللهم لك الحمد على غني لأتصدقن بصدقة فخرج بصدقته فوضعها في يد سارق فأصبحوا يتحدثون تصدق على سارق فقال : اللهم لك الحمد على زانية وعلى غني وعلى سارق فأتي فقيل له أما صدقتك فقد قبلت أما الزانية فلعلها تستعف بها عن زناها ولعل الغني يعتبر فينفق مما أعطاه الله ولعل السارق يستعف بها عن سرقته . وروي أن رجلا أخرج زكاة ماله فأعطاها أباه ، فلما أصبح علم بذلك ، فسأل النبي صلى الله عليه وسلم فقال له : قد كتب لك أجر زكاتك وأجر صلة الرحم فلك أجران . ومن جهة المعنى أنه سوغ له الاجتهاد في المعطى ، فإذا اجتهد وأعطى من يظنه من أهلها فقد أتى بالواجب عليه. ووجه قوله : لا يجزئ أنه لم يضعها في مستحقها فأشبه العمد ولأن العمد والخطأ في ضمان الأموال واحدفوجب أن يضمن ما أتلف على المساكين حتى يوصله إليهم. . جامع الأحكام الفقهية الإمام القرطبي الجز 1. صفحة 322.

Referensi Kitab:

(1). Al_Hawi Al_Kabir. Juz 15. Hal 686.

(2). Majmu’ Syarah Muhazdzab. Juz 6. Hal 130-131.

(3). QS. At_Taubah Ayat. 60.

(4). Jami’ Ahkam Fiqhiyah Al_Qurthubi. Juz 1. Hal 322.

======================

MUSYAWWIRIN :

Member Group Majlis Ta'lim Tanah Merah (MTTM)

PENELITI :

1) Ustadz Brojol Gemblung

2) Ustadz Wesqie

3) Ustadz Rampak Naung

4) Ustadz Mazz Rofii

5) Ustadz Sunde Pati.

Editor: Guslik An_Namiri.